قليلا ما تستخدم العضلة العريضة الظهرية في ترميم الثدي من قبل أطباء جراحة التجميل, لأن الشرائح من نوع الثواقب (مثل شريحة DIEP)و شريحة TMGتوفر إمكانية جيدة لترميم الثدي دون إحداث ضرر أو فقدان وظيفي في منطقة الجسم التي تم أخذ الشريحة منها, لكن تبقى هناك حالات نادرة يكون من الضروري استخدام عضلات الظهر (العضلة العريضة الظهرية), و عندما نستخدم هذه العضلة في ترميم الثدي في عيادتنا يكون هذا بواسطة التنظير بواسطة شقوق صغيرة تجنبا لاحداث ندبة كبيرة, و لا يكمن العيب في هذه الطريقة أنها تستخدم عضلات الظهر فقط, و إنما النسيج الذي نحصل عليه حجمه صغير و غير كافي, وغالبا ما نضطر لاستخدام بروتيز ثدي لإضافة الحجم, و بالتالي فإن هذه الإجراء لا يقوم على ترميم الثدي بنسيج من الجسم نفسه فقط.

This post is also available in: German, English, Russian, Greek

بريد مشاركات البروفسور سينيس

Animated Social Media Icons Powered by Acurax Wordpress Development Company