إصابات أوتار البسط والطي (الأوتار الباسطة و القابضة)
نعالج ضمن برنامجنا إصابات الأوتار الإسعافية والانتقائية, و تندرج ضمن الحالات التي نعالجها الجروح القاطعة والحادة إلى جانب حالات التغير المزمنة على تلك الأوتار (مثل الروماتيزم، والتهابات أغماد الأوتار، … الخ).
الأربطة الحلقية (الأربطة المحيطة بالأوتار)
قد تسبب الالتهابات أو الإجهاد الزائد إلى التضييق في الأربطة الحلقية المحيطة بالأوتار القابضة في اليد، و هذه حالات ليست نادرة الحدوث, في حالات حدوث مثل هذا التضيق أو في حالات الإصبع الزناد، يجب شق الرباط الحلقي من أجل الكشف عن الوتر, عادة ما تتم العملية بسرعة عبر تخدير موضعي و يعود المريض بعدئذٍ إلى بيته.
إصابة أربطة الإبهام الجانبية, الإبهام السائب
عبر التمدد أو الانبساط الزائد عن حده يمكن أن تتمدد الأربطة الجانبية أو أن تتقطع, يمكن حينها الحصول على الصورة الكلاسيكية لإصابة الإبهام السائب, إن عدم الثباتية المزمنة الناتجة في الإبهام تؤدي إلى حصول تآكلات مبكرة في المفاصل (تنكس المفاصل), من أجل الحماية من تلك التآكلات المفصلية و إعادة التوازن للمفاصل يجب معالجة جروح الأربطة و إعادة ترميمها, في حالات معينة نضطر أن نعيد بناء الأربطة باستخدام الأوتار.

This post is also available in: German, English, Russian, Greek

بريد مشاركات البروفسور سينيس

Social Media Icons Powered by Acurax Web Development Company