استخدام النسيج الدهني للمريضة نفسها لتكبير ثدييها
هناك إمكانية أخرى لتكبير الثديين وهي حقن الشحم من نفس المريضة في الثدي, يؤخذ النسيج الدهني في هذه الحالة من أماكن ادخاره في الجسم، و هي أماكن تفضل المريضة في العادة انقاص حجمها أو تصغيرها (مثل الفخذ والبطن). يتم إشباع الشحم الذي تم استئصاله من جسد المريض نفسه على طاولة العمليات، كما تتم تصفيته و تحضيره, بعد ذلك يمكن حقنه في الثدي,  و تناسب هذه العملية أولئك المرضى الذين يملكون خزانات دهنية كافية, و في هذه العمليات يقوم الجسم نفسه بإعادة امتصاص المادة المحقونة بمرور الوقت، حيث يتم  انحلال ثلث الكمية المحقونة تقريباً, أما ما يبقى منها في الثدي فيتابع وجوده في العادة متماسكاً و مستقراً في مكان زرعه, بكل الحالات يمكن للكثير من العناصر (مثل خسارة الأنسجة، التغيير الهرموني المفاجئ …الخ) أن تسبب أيضاً بمرور الوقت الانحلال الجزئي للنسيج الدهني

الشكل: حقن الشحم من المريضة نفسها في الثدي لإعادة بناء ال

This post is also available in: German, English, Russian, Greek

بريد مشاركات البروفسور سينيس

Social Media Icons Powered by Acurax Social Profile Design Experts