وهنا يتم اختيار مقطع الجرح بحيث نحصل على T مقلوبة أو L ممتدة من تحت منطقة الحلمة وحتى الثنية تحت الثدي, و تلائم هذه الطريقة الأثداء الكبيرة جداً على الأكثر، لأنه بإمكان الجراح في هذه الطريقة أن يستأصل حجماً كبيراً من النسيج الغدي للثدي.

This post is also available in: German, English, Russian, Greek

بريد مشاركات البروفسور سينيس

Social Media Icons Powered by Acurax Wordpress Development Company